السوق العربي للحيوانات
آخر زيارة لك في
هدفنا الاسمى هو رفع مستوى وتنمية هواية تربية الحمام و الطيور والحيوانات في الوطن العربي، نساعد المربين من هواة ومهتمين
بأمور تربيتها رعايتهاوكيفية التعامل معها، نعطي لهم فرصة الاستفادة والإفادة بكل شيء جديد .. الى جانب هذا يضع موقعنا
سوقا الكتروني لعرض سلعكم بالمجانوهو رهن اشارة الجميع .. متمنين لكم طيب الاقامة لدينا ، ويدا بيد نرتقي للافضل
إظهار / إخفاء الإعلاناتاعلانات المنتدى المدفوعة
مركز الإسكندرية الفني لإنشاء مزارع الأرانبمساحة اعلانية مدفوعة :: اظغط هنا للحجز
مركز تحميل الصورمساحة اعلانية مدفوعة :: اظغط هنا للحجز
  منتدى حمام المغرب العربي :: منتديات الحيوانات :: منتدى الكلاب

السوق الإلكترونيمعلومات عن تربية الحماممعلومات عن تربية الطيور احصائيات المنتدىالاوسمةدعم الموقع







دليلك الشامل الى عالم الكلاب
كاتب الموضوعرسالة
هـاوي مـشـارك
هـاوي مـشـارك
<b>الإنتساب</b> الإنتساب : 27/01/2010
<b>العمر</b> العمر : 33
<b>المساهمات</b> المساهمات : 110
<b>نقاط التميز</b> نقاط التميز : 437
<b>تقييم المستوى</b> تقييم المستوى : 0
. مـرات التـتـويج : 0 مـرة
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةعنوان المشاركة: دليلك الشامل الى عالم الكلابمرسل: الخميس 19 أغسطس 2010, 4:22 pm

عالم الكلاب الكلاب عالم الكلاب الكلاب عالم الكلاب

الكلاب مخلوقات يجب أن تشاركك في حياتك, وهذا لا يعني التنزه مره أو مرتان في الأسبوع فقط, فامتلاكك لكلب لا يعني توفير بعض الحاجيات الضرورية للكلب فقط وتخصيص حيز صغير قابل للتنظيف في المنزل.


فالكلب سوف يتواصل معك ويعطيك كل ما في استطاعته بشرط أن تسمح له بان يكون جزء من أساسيات حياتك , فكل كلب يأتي بشخصيه خاصة به , وكمالك لهذا الكلب فان مهمتك تقتضي بان تشكل هذه الشخصية بقالب يناسب أسلوب حياتك , فان استطعت إدراك ما يرضي كلبك ويسعده فسوف تلقى كل الحب والشعور بالامتنان والوفاء من قبل كلبك.


ولا يهم إن كان كلبك من النوع الراعي أو الصياد أو حتى من كلاب الزينة فامتلاكك لهذا الحيوان الرائع يعني السعي لبناء علاقة وثيقة بينك وبينه وتعليمه كيفيه احترام قوانينك وأسلوب حياتك دون انتقاص أو أي تأثير سلبي لشخصيه كلبك الفطرية.



أصول الكلاب :



بالرجوع إلى فحوصات أل (خريطة الجينية) فان الكلاب الاليفه انحدرت في الأصل من الذئاب , أو أن الكلاب تشارك الذئاب في الأصول البعيدة.

ولا يوجد أي خلاف حول التشابهات البيولوجية بين الكلاب والذئاب , فهم يتشابهون كثيرا من ناحية الشكل العام, ويتشاركون في الأسنان المعدة للتقطيع والمضغ والتمزيق , وهم بالغريزة يتصرفون بالمثل , فكل من الكلاب والذئاب
يعيشون في مجموعات أن سنحت لهم الفرصة, ويمتلكون حاسة سمع وشم قويه جدا ومميزه, وهم يتشاركون أيضا في حس وجود مناطق خاصة بهم يحمونها بكل تفاني.


من الصحيح أن الكلاب لهم أشكال متعددة , ولهم بعض الاختلافات المظهرية عن الذئاب ولكن هذا قد يعود إلى الإنتاج والنسل الانتقائي , فالكلب كما نرى له عيون دائرية الشكل واكبر قليلا من الذئاب, ولكن جراء الذئاب يمتلكون أعين الكلاب تماما دون اختلاف, كما أن الذئاب تمتلك أنوف أطول قليلا من تلك الموجودة عند الكلاب ولكن هذا أيضا قد يكون من عمليات الإنتاج الانتقائية هذه لإخفاء العيوب وإبراز الصفات الحميدة.







توطين البشر للكلاب :



بالنظر إلى كثره المهمات إلي نطلبها ويؤديها الكلاب , فان معظم الناس يتفقون بان الكلاب كانت من أوائل الحيوانات التي تم توطينها وتربيتها واعتبارها من الحيوانات الاليفه. ومن النظريات المقبولة علميا بان أوائل الكلاب كانوا في الأصل من الذئاب التي تم توطينها وبناء علاقات المنفعة المتبادلة معها.


والكثير من النظريات تنص بان الذئاب كانت ترافق الإنسان في رحلات الصيد وبالمقابل فان البشر كانوا ينضمون إلى رحلات صيد الذئاب وخصوصا الموسمية منها.


فحتى في ذلك الوقت القديم كان الإنسان يمتلك عقل معقد واكبر من سائر الحيوانات, وساعده ذلك على التفكير بان الذئاب قد تكون المساعد الذي سوف يكمل ما ينقصه من سرعه وقدره على القتل, فتمت تربيه جراء الذئاب في وسط العائلة البشرية وأدى ذلك إلى اكتسابها الولاء والوفاء لأفراد العائلة, وقد كان الإنسان الأول يخصص أماكن الأكل للأكل والراحة لهذه الذئاب ولكن إن تحدى أي ذئب صاحبه فلن يكون له حق الرجوع إلى هذا المكان والالتحاق بأقرانه , بل سوف يذبح ويستفاد من لحمه وفرائه , وهذا أدى إلى بقاء ألمجموعه التي تخاف هذا المصير تحت ولائها للإنسان. ومع الإنتاج بين الأليفين من الذئاب تم تدريجيا نزع الشراسة الزائدة عنهم وأصبحوا أكثر ولاء ووفاء لبني البشر وتم إيوائهم وإطعامهم بشكل دوري أيضا كفرد من أفراد العائلة.


ومع تطور الإنسان تطورت مهارات الكلاب معه فأصبحت الكلاب تمتلك حاسة الرعي لما يملكه الإنسان من الحيوانات وحاسة الحراسة والغيرة القوية على ممتلكاته.











بعض الخصائص الفطرية في الكلاب التي لم تتغير مع مرور الزمن :


- الكلاب حيوانات وفيه وتعتمد اعتمادا كليا على أصحابها تقريبا. فهم حرفيا يعيشون لأجل أصحابهم , وقد اتخذوا مكانا كبيرا ومهما في المجتمع الإنساني , والمكافئة الوحيدة التي ينتظرها اغلب الكلاب هي تربيته حانية على الرأس وكلمه طيبه من مالكها , ولكن لا زالت لدى الكلاب بعض الخصائص التي لم تتغير مع مرور الزمن ....


الغريزة :


وهذه الكلمة تعني الإحساس الداخلي والتصرف الأوتوماتيكي المكتسب وردود الفعل الفطرية كنتيجة لموقف معين أو أي محفز خارجي.



تكوين المجموعات :


فالكلاب عند السماح لها تميل إلى تشكيل مجموعات مكونه من أفراد من نفس الفصيلة غالبا وذلك لإعطائهم المزيد من القوه والتأثير والشعور بالأمان. والغريب في الأمر إن الكلاب تفقد المنطق والتفكير العقلاني المنفرد عندما تنضم إلى مجموعه ما. فعندها تنصاع إلى أوامر المجموعة وتقلدها مهما كان.


وهناك قصه مشهورة حدثت في ولاية كولورادو الأمريكية (في منطقتها الريفية), إبطال هذه القصة كلب من نوع أل (كولي) المحبوب كان ملك طفل صغير وقد كان الكلب قمة في الأخلاق ! وكلب آخر من فصيلة (سبرينغر سبانيل) الذي كان ملك صياد محترف , وأخيرا كلب من فصيلة أل (دالميشن) الذي كان أيضا كلبا محبوبا من العائلة التي تملكه , أصحاب هذه المجموعة (البريئة الشكل) من الكلاب كانوا يعيشون على بعد أميال قليله من بعضهم , وفي فصل الصيف كان أصحاب هذه الكلاب يتركون لهم حرية الخروج في الليل, وفي هذه الليالي كون الكلاب مجموعه تخصصت في صيد وقتل الخراف والماشية والخيول أيضا ! أهل القرية لم يروا الكلاب في الأيام التالية ولكنهم لاحظوا آثارهم فنسبوها إلى الذئاب أو إلى أبناء آوى , ولذلك تم إعلان الحرب عليهم, وبعد قتل العديد من أبناء الجنسين ومن دون توقف الهجمات المتكررة تم التوصل أخيرا إلى السبب, ففي يوم من الأيام وأثناء هجوم وحشي آخر على مزرعة احد الرجال , تم إطلاق النار على كلب أل (دالميشن) الذي كان يبدو كقائد للمجموعة واصابه أل (سبرينغر) اصابه بليغة وهروب كلب الكولي , ولكن صاحب الكلب أعدمه بعد العثور على دماء الماشية على رأسه وصدره.


والغريب بان هذه المجموعة كانت كلاب أليفه ومطيعة ومحبوبة في الصباح, ولذلك كما نستنتج من هذه القصة فان غريزة تكوين المجموعات والصيد والقتل فطريه لدى الكلاب وواجبنا نحن نحوها هو أن نوفر الأمان والحماية من الكلاب الضالة والدخيلة عن طريق الأسوار أو غيرها.







تحديد مناطق النفوذ :



غريزة أساسيه أخرى متواجدة في الكلاب والذئاب على حد سواء , فالكلاب تعلم منطقتها عن طريق الروائح المتوافرة في بولها أعزكم الله , وبالمواد التي تفرزها الغدد الدهنيه المتواجدة عند خديها, وعن طريق الخروج وفتحه الشرج أعزكم الله , وهذه الغريزة موجودة لدى الذكور والإناث ولكنها لا تلاحظ بكثرة لدى الإناث بعكس الذكور.

فعندما تتمشى بكلبك ويتوقف فجاه ليرفع رجله لإنزال بضع قطرات من البول أعزكم الله , اعلم بأنه يعلم منطقته ويثبت وجوده وهذه حركه غريزيه ولا تستطيع فعل شيء لمنعها.




لغة الجسد :



بعض الأوضاع الجسدية التي تتخذها الذئاب والكلاب معا ولم تتغير مع مرور الزمن :


- عند لقاء كلب غريب أو إنسان فان الكلاب التي لم تنزع منها حاسة الشراسة تماما , ترفع الشعر الموجود عند أسفل العنق وهذا يمكن ملاحظته أكثر عند الكلاب قصيرة الشعر , كما إن بعضها يدمج ذلك مع عمليه إرجاع الشفاه لإبراز الأنياب والأسنان الحادة وذلك لإعطاء الكلب مظهرا اكبر وزرع الخوف في أعدائه.


- وكذلك الأذنين والذيل ووضعهما, فعندما يخضع الكلب لقوه اكبر منه أو عند الإحساس بالخوف فان الكلب يضع ذيله بين رجليه ويرخي أذنيه أيضا.


- ووضعيه الخضوع والاستسلام الأقوى هي النوم على الظهر وترك المنطقة المعدية الأضعف في الجسم مكشوفة, وذلك كدليل قاطع على عدم الرغبة في المواجهة والاستسلام التام.






- كما إن وضعيه شد الجسم والوقوف عند أقصى ارتفاع يستطيع عليه الكلب والمشي بكل خيلاء وغرور تدل علا سيطرة هذا الكلب.


- الركوع , أو الجلوس على كوعي الذراعين وإبقاء الأرجل الخلفية مشدودة مع وضع الرأس بين اليدين على الأرض تدل على اللعب والصداقة خصوصا إذا دمج ذلك مع تحريك الذيل , وشوهدت هذه الوضعية عند لعب جراء الذئاب والكلاب على حد سواء.


- من الأمور الغريبة (الابتسام) , نعم فلقد تعلم الكلب من معاشرته للإنسان بان شد الشفتين وإظهار معظم الأسنان دون أي عدائيه هي دليل على الراحة والموافقة والسعادة ! وهذه الخاصية تتواجد بشكل اكبر لدى بعض الفصائل عن غيرها.






- الدوران قبل الجلوس والراحة , بعض العلماء يقولون إن هذه العادة القديمة المكتسبة من الأجداد كانت تستخدم لجعل الحشائش المتواجدة في المكان أكثر ليونة , والبعض الأخر يقولون بان بسبب وجود انف الكلب موازيا للأرض في هذه العملية فان ما يفعله الكلب هو شم الأرض للتأكد من عدم وجود أعداء في هذه المنطقة.


- الحفر , فمنذ قديم الزمان استخدمت هذه الحفر المختارة بعناية في أماكنها وإحجامها وعمقها , كمصائد للطراد أو كسبيل لمتابعه اللحاق بها دون توقف, وتستخدم أيضا هذه العادة لإخفاء العظام والإغراض المحببة.






- وفي كثير من الكلاب فان المطاردة هي عاده مكتسبه فهناك كلاب تلاحق أي شيء سريع أو يركض أمامها وربما لا تلحقه بقصد الصيد أو الأكل , ولكنها غريزة لا نستطيع التحكم بها.


- كما أن ملاحقه الحيوانات والحشرات الصغيرة هي عاده مكتسبه منذ القدم , عندما كانت هذه الحيوانات تشكل مصدر الغذاء الأساسي لهم.



شم الهواء حول المكان :

كثيرا ما نرى بعض أنواع الكلاب ترفع رأسها وتبدأ في شم نسمات الهواء , وهذا ينفعها من ناحيتين

1- معرفه وجود الأعداء وقربهم من المكان
2- معرفه أماكن وقرب الطرائد المتواجدة في المكان

فمن المعروف بان الكلاب تتمتع بحاسة شم اقوي ب 45 مره من الإنسان العادي.






حاسة السمع :


أن حاسة السمع القوية التي يعززها أمكانيه تحريك الإذنين لسماع اقل الأصوات وأضعفها وأبعدها ساعد الكلاب في تحديد أماكن الطرائد وعمل كجهاز إنذار مبكر قبل دنو الخطر , ولذلك فنحن نلاحظ بان معظم الكلاب تعلم بقدوم أصحابها قبل أن تراهم.

حده البصر :

فالكلاب تملك قدره إبصار قويه , قد تختلف عن الإنسان ولكنها تناسب احتياجاتهم أكثر , كما أن معظم كلاب الصيد أو أل (بوينتر) تستطيع التمييز في المسافات القصيرة وتستخدم عندها حاسة الشم.







والآن ننتقل إلى موضوع آخر وهو كيف تم إنتاج كل هذه الأنواع المختلفة من فصائل الكلاب ؟


والجواب هو إن الحاجة أم الاختراع , فالإنسان مع الوقت لاحظ بعض الاختلافات بين الكلاب في الحجم والمواصفات والمميزات وغير هذا , فتم التركيز في كل منطقه من العالم أو في كل مجموعه من الناس على الخصائص التي تلبي ما يحتاجونه من الكلاب.

فمثلا بعض الكلاب الضخمة تم إنتاجها في مناطق جبال الألب وذلك للمساعدة في حمل المنقذين والمصابين وسط هذه الثلوج وهذا يتطلب قوه هائلة ومقدره كبيره ومقدره كبيره على التحمل , وفي الشمال تم التركيز على الجسم الرياضي واللياقة البدنية العالية لجر الزلاجات التي تستخدم كوسيلة نقل أساسيه في هذه المناطق , أما في الأماكن الأكثر دفئا تم إنتاج الأنواع ذات البصر الحاد والسرعة لملاحقه الطرائد وصيدها , والأنواع التي تتميز بحاسة شم قويه جدا أيضا وتستطيع تتبع الطرائد لمسافات طويلة جدا


ولكن الكلاب لم تكن شيء سهلا للتملك, وبعضها اقتصر على الأثرياء والأمراء الذين ربوهم لمختلف الأسباب منها ما يجعلك تستغرب حقا



فالكلاب السلوقيه كما نعرفها بالعربية كانت تحت العناية ويصرف عليها الكثير طوال السنة لتستخدم لأيام معدودة في مواسم الصيد , وبعض اللوردات الأغنياء كانوا يربون الكثير من الكلاب الصغيرة الحجم كثيفة الشعر لتبقي كراسيهم وأسرتهم دافئة ! كما إن كلاب الماستيف الضخمة كانت تربى لحراسه القلاع المنتشرة على طول نهر الراين الألماني.

وفي بعض الدول كانت الكلاب تعتبر أساس الثروة الحيوانية والطبيعية في البلد , وكانت تعامل كفرد من مسؤلي المزارع المهمين ! وقد فرضت عقوبات كبيره على من يعتدي على كلب احد المزارعين وخصوصا ان كان يستخدم في الرعي.






وننتقل إلى احد أهم الأقسام التي يجب عليك قراءتها إن كنت تنوي اقتناء كلب :


هناك العديد من الأسباب لتشارك منزلك وحياتك مع كلب, ولكن الرغبة في اقتناء كلب لتبادله الحب والحنان ليست كافيه , فان كنت تحب الكلاب حقا فسترغب في أن يكون كلبك سعيدا في منزلك , ولتصبح مالكا جيدا للكلب فعليك بالتعهد بالمحافظة على كلبك وإعطائه الوقت والعناية الكافيان , وعليك أن تعرف أي نوع من الأصدقاء ستكون له وليس أي نوع من الكلاب سيكون مناسبا لك , ولذلك فان عليك أولا التفكير في رغباتك واحتياجاتك وان تدرس ظروفك ومن ثم تختار الكلب المناسب لهم.




[size=21]وهذه بعض الأشياء التي يجب أن تقراها وتفكر بها بكل صدق قبل اقتناء أي كلب :




الالتزام بالمسئولية :

إن امتلاك أي كلب أو جرو أثناء ثوره أو اندفاع غالبا ما يؤدي إلى كارثة , فالكلاب تعتبر من الهدايا التي لا ينصح بها في أعياد الميلاد وغيرها من المناسبات , فان امتلاك أي كلب يتطلب منك التفكير الجدي والطويل في إن كنت أهلا لهذه المسؤليه الكبيرة , فالكلب الجديد سوف يسكن قلبك وبيتك لفترة طويلة , وهذه المسالة يجب أن تناقش بجديه من قبل كل أفراد العائلة ويتم التفكير بهذا الموضوع من كل جانب.

الوقت :

تأكد من استطاعتك على قضاء بعض الوقت مع كلبك , فالكلاب تشعر بالوحدة ويجب عليك أن تبني علاقة وثيقة مع كلبك , وان تدربه , فالتدريب شيء أساسي لكي لا تنزعج منه في النهاية , وتأكد من انك ستعطيه الوقت اللازم إذا مرض أو في حالات الحمل والولادة , ولا ننسى النزهات والمشي مع الكلب فهي ضرورية جدا.

وجود المرافق المهمة للكلب في منزلك :

فان كنت تنوي أن تربي الكلب خارج منزلك فعلى الأقل يجب أن يكون لديك ساحة ذات مساحه كافيه للعب وان تكون مسورة بشكل جيد وبأمان وان يتواجد فيها بيت دافئ وواسع للكلب , وفي بعض الأوقات قد تحتاج إلى اخذ الكلب إلى بيوت الرعاية فتأكد من وجودهم حولك ومن ميزانيتك.

وكذلك عند تربيه الكلب داخل منزلك هناك العديد من الاسئله التي يجب أن تطرحها على نفسك :

- هل يوجد لديك المكان الذي سيعتبره الكلب كحمامه الخاص ؟
- هل لديك الاستعداد للتنظيف الدوري ؟
- هل تستطيع احتمال بكاء الجرو في الليل لقضاء حاجته وتقوم إليه وتخرجه ومن ثم تعود به إلى مكانه ؟
- هل انت كثير السفر ؟ هل تأكدت من وجود بيت للرعاية بالقرب منك ؟ هل تأكدت من خدمتهم وأسعارهم؟






الأمور المالية :


هل تستطيع ميزانيتك تحمل هذا الكلب ؟

فان سعر شراء الكلب ماهو إلى بداية الالتزامات المادية نحوه , وعلى سبيل المثال فان الكلاب في فتره من فترات حياتها ستحتاج الذهاب إلى البيطري , ولا ننسى التطعيم الدوري , فهل سالت عن أسعار الزيارة والتطعيمات ؟
والطعام أيضا فالكلاب يجب أن تأكل وجبات متوازنة ومدروسة وصحية فهل درست مصاريف الغذاء وكذلك معالجه الفناء الدورية ضد الحشرات من القراد وغيرها ؟ ولا تنسى أسعار أطباق الطعام والسلاسل والأطواق والألعاب والتدريب ولوازم التدريب, فالكلب مكلف ماديا ولكنه فرد من العائلة وسوف تحس بذلك وتستمتع به دون النظر إلى هذه الأمور إن استطعت تدبر ذلك.


الصبر :

فالكلاب تحتاج إلى الكثير من الصبر, فان كنت صاحب طبع ملول ولا تستطيع التحكم بأعصابك وغضبك أو تثور بسرعة, فنصيحتي بان تقتني حيوانا أخر.

التدريب :

فالكلب على الأقل يجب أن يكون مدربا على قوانينك المنزلية والطاعة , ويجب عليه معرفه التصرفات الغير مرغوبة في منزلك والامتناع عنها , فالكلب المدرب أكثر متعه للاقتناء , أما الكلب الغير مدرب فهو عاله على المنزل وسيسبب لك الإحراج.

التوقيت :

فعند إحضار كلب إلى المنزل يجب أن يكون كل أفراد المنزل مستعدين له, فلا تحظر الكلب كهدية من بين هدايا المناسبات, فسوف يتم نسيانه لفترة بسبب الانشغال والهدايا الأخرى.
[/size]






والآن سوف نتكلم عن بعض الأشياء والمواضيع التي سوف تساعدك وتجاوب على بعض الاسئله التي قد تحيرك قبل اختيار كلبك :


هل تختار كلب بالغ أم جرو صغير ؟


سأتكلم عن بعض المميزات والعيوب التي تميز كل اختيار :


الكلب البالغ :


الكلب البالغ غالبا لن يتغير كثيرا عن الحال الذي تراه فيه, فالكلاب البالغة تكون قد وصلت إلى حجمها النهائي, واللون ونوعيه الفراء النهائيين أيضا, وشخصيته سوف تكون ثابتة تقريبا ولكن يمكن تغيرها قليلا ببعض الجهد.

الكلاب البالغة غالبا ما تكون أكثر هدوءا واستقرارا عن الجراء , وهذا يعتمد على طريقه تربيته السابقة, وتعريف الكلب البالغ على بيئته الجديدة وأهل بيتك قد يستغرق وقتا أطول من الجراء , وتكوين علاقة جيده معه سوف تحتاج إلى أسابيع بدلا من أيام إذ يتوجب عليه استيعاب فكره انك مالكه الجديد وان صاحبه السابق لن يعود وان تترك له المجال ليرتاح لك ويثق فيك.

وفي هذه الفترة عليك بمراقبه الكلب لتكتشف خصاله الغير مرغوبة وتحاول تغيرها في ما بعد.




ولكن للكلب البالغ العديد من المميزات والملاحظات ومنها :


1- إن الكلاب البالغة سوف تكون محصنه ومطعمه على الأغلب ولكنها قد تحتاج إلى جرعات تنشيطية.

2- عمليه التعقيم قد تكون قد أجريت سابقا فان لم يكن لديك النية لإنتاج الجراء فهذا سيوفر عليك الكثير.

3- الكلب البالغ سيكون مستعدا في الحال لتربيته خارج المنزل, وسوف تكون لديك فكره مناسبة عن المساحة التي يحتاجها وحجم المنزل ونوعيه السياج اللازم لحديقتك.

4- أما إن كنت تنوي تربيته داخل منزلك, فمن الممكن أن يكون الكلب مدربا سلفا على مكان قضاء الحاجة وآداب المنزل مما سيريحك كثيرا.

5- عادات الأكل غالبا ما تكون ثابتة ولكنك تستطيع تغييرها حسب نظام حياتك الشخصي.

6- الكلاب التي تجاوز عمرها أل 6 أشهر غالبا ما ستكون تعرفت إلى الأطواق والسلاسل والليش وغيرها , وقد يكون الكلب مدربا سلفا أيضا.

وأما عن المقولة التي تنص بان الكلاب الكبيرة في العمر لا يمكنها تعلم المزيد من حركات التدريب فان هذا المفهوم خاطئ تماما , فالكلاب الأكبر سنا بالقليل من الصبر والجهد ستجيد أي حركه جديدة أجاده تامة وفي وقت بسيط, فالكلاب البالغة تملك قدره تركيز ولوقت أطول من غالبيه الجراء , وخصوصا الأنواع المعروفة بذكائها, ولكن في المقابل فان العادات السيئة المكتسبة قد تأخذ وقتا طويلا لتغييرها, ونصيحتي هي أن لا تشتري كلبا بالغا إلى إذا كنت تستطيع إرجاعه في فتره زمنيه متفقه.



الجرو :

إن امتلاك جرو يبلغ تقريبا أل 8 أسابيع مغامرة جميله , فان ضمه وتدليله ومراقبته وهو يلعب بحركات تبث السعادة في النفوس وتدعوك إلى الضحك ووجودك معك أثناء لياليه الأولى في غياب أمه هي تجربه يجب على الجميع المرور بها برأيي والاستمتاع بها, الجرو عاده ما يكون العلاقات بسرعة مع صاحبه ففي أيام قليله سوف يلاحقك إلى أي مكان تذهب إليه ونادرا ما ستراه يتجول على بعد أقدام قليله منك.



ولكن عليك التفكير بالاتي أيضا :


1- إن الكلاب والأطفال يتمتعون باللعب معا ولكن يجب عليك الحذر دائما من أن لا يحدث أي أذا للجرو, فعظام الجراء تتكسر بسهوله, وكذلك شخصيه الكلب سوف تتشكل في هذه الفترة , ولهذا فان عليك مراقبه الجرو دائما.

2- سوف تقضي أياما أو أسابيع في محاوله تدريب الكلب على مكان قضاء حاجته وسوف تقوم من نومك مرات عديدة لهذا السبب, وان حدث وقام كلبك بتوسيخ مكان آخر يجب عليك أن تنظفه جيدا لكي لا تقوده الرائحة إلى تكرار فعلته.

3- الجراء عرضه للأمراض والديدان فعليك مراجعه الطبيب بشكل دوري, ولا ننسى حقن التحصينات اللازمة والجرع التنشيطية لها, ولا تنسى بان يجب عليك تغير نوعيه وكميه الغذاء مع نمو الجرو.

4- يجب عليك عليك أن تحصن بيتك أو مكان أقامه الجرو من أي آلات أو مواد خطره قد تؤذي جروك, وأيضا يجب أن تبعد أي شيء قابل للتلف والتمزق عن متناول أسنان جروك الحادة.




هل تختار كلب أصيل أو مهجن :

إن ما يحدد جواب هذا السؤال هو ما رغبتك وما تريده حقا من الكلب, إن من مميزات الكلب الأصيل هو انك سوف تعلم تماما حجمه النهائي وطول ونوعيه فرائه وألوانه , كما إن شخصيه الكلب ومميزاته العامة سوف تكون معروفه فهو لن يختلف كثيرا عن أجداده.



ولكن عند اختيارك لكلب أو جرو ليس لهم أصل محدد وقد يكون نتج جراء تزاوج غير مدروس لعده أنواع مختلفة فانك لن تعرف الناتج تماما, في بعض الأحيان سوف يكون الكلب شبيها بوالديه (إن استطعت معرفتهم), وقد يكون مختلفا تماما عنهم. فعندما تشتري جروا غير أصيل قد يكبر إلى أي حجم وقد يتغير فراءه ويصبح قصيرا أو طويلا, ناعما أو أجعدا وحتى ألوانه لن تستطيع التنبؤ بها إلى إذا اكتمل نموه.



ولكن الكلاب ذات الجينات النقية غالبا ما تصاب بعيوب جينية أكثر من تلك المهجنة, فالكلاب المهجنة قد تكون تخطت هذه العيوب وهي أيضا غالبا ما تكون أكثر مناعة من الكلاب الاصيله ضد مختلف الأمراض.



هل تقتني ذكرا أو أنثى :

هناك اختلاف بسيط في هذه الحالة إن كنت سوف تعقم الكلب قبل وصوله إلى فتره البلوغ, وان كنت تريد تريده ككلب مرافق فقط, ولكن تكلفه العملية قد تكون مكلفه أكثر بالنسبة للأنثى.

فالجنسين من الكلاب يمكن تدريبهم بنفس الدرجة ولكن إن كنت تريد إدخال كلبك في المسابقات وغيرها فيجب أن لا يكون الذكر مخصي ولا الأنثى قد عقمت. ولذلك عليك أن تنتبه بان الأنثى تمر بمرحله تزاوج تستمر ل 3 ثلاثة أسابيع تقريبا لمرتين في السنة وهذا يعني خسارتك ل ستة أسابيع في السنة.

وعليك الانتباه بان طبائع الأنثى الأهدأ من الذكر قد تتغير في مرحله التزاوج, وتبقى مسالة الاختيار متوقفة على ما تحبه من مزاج كلبك فالبعض يفضل شخصيه الذكر القوية وحجمه الأكبر قليلا من الأنثى والبعض يفضل حنان الأنثى الأكبر , وعموما فانك لن تلاحظ فرقا كبيرا بينهم.






عند اختيارك للجراء هناك العديد من الملاحظات التي يجب عليك معرفتها :

معرفه الأم والأب :

فان الجرو غالبا ما سيكون انعكاسا لهم فهو سوف يحمل نفس المميزات الجسمانية وأيضا المواهب التي يتميز بها الأبوين. وان كانت الأم فقط موجودة فعليك أن تطلب صوره للأب والتأكد من مواصفاته, ولكن عليك أن تأخذ في الحسبان بان ألكلبه التي أمامك قد مرت بمرحله ولادة وإرضاع لمده شهرين تقريبا, ولهذا فقد تجدها ضعيفة نسبيا وان بطنها متدلي قليلا فروتها قد تأثرت, ويفضل على المربين أن يحتفظوا بصورها قبل هذا كله أيضا.




كيف تختار جرو بصحة جيده :

إن كنت تريد كلب مرافق وليس متسابق في مسابقات الطاعة والشو فان اختيارك سيكون أسهل بكثير, فان ما عليك هو أن تبحث عن كلب ذو مشيه صحيحة وشهيه مفتوحة وان تتأكد من خلوه من أعراض الكحة والعطاس أو العيون الدامعة, ولا تشتري جروا على أمل انه سوف يتحسن في الأيام القادمة أبدا, كما ينبغي عليك الانتباه إلى محيط تلك الجراء فيجب أن يكون نظيفا وان لا يحتوي على أواني ترك بها ماء قذر واكل قديم قد يكون فسد وتجمع عليه الذباب. فالكلاب وان كانوا يبدون بصحة جيده قد يكونون في بداية مراحل المرض.



كيفيه اختيار الجرو الأفضل :

عند اقترابك من الجراء يجب عليك أن تحرص على عدم إخافتهم, فلا تنسى حجمك وطولك بالنسبة لهم, فعندما تدخل المكان الذي يتواجدون فيه ابق على بعد خطوات منهم وراقبهم...

- عليك الانتباه بان الجراء التي سوف تختبئي خوفا والتي لا تشارك أخوانها في اللعب قد لا يعني تصرفهم الكثير إن كانوا في أعمار صغيره جدا ونصيحتي هي أن تزور الجراء عده مرات في أيام متباعد وقد تلاحظ اختلافا كبيرا.

- عندما تحتك بالجراء يجب أن تكون جالسا على الأرض أو على ركبتيك, ثم اثني قطعه ورق طويلة وحركها على الأرض بعيدا نسبيا عن الجراء, وانتبه لردود أفعالهم, وإذا لقيت بعض الجراء تنتبه بتركيز على ما تفعله ومن ثم تلاحق قطعه الورق وتجذبها فان هذا مؤشر ممتاز وان كانت ترجعها لك فان اختيارك قد تم تقريبا.



- خذ معك ما يصدر صوتا كعلبه مياه غازيه فيها بعض العملات المعدنية وحركها وراء ظهرك ثم ارميها لتتدحرج برفق على الأرض, فالجراء التي تنتبه وتحرك آذانها ناحية الصوت ثم تتبع مصدر الصوت لكي تعرفه وتشمه تكون أكثر ثقة بالنفس ممن اختبئوا.

- عليك الحذر من الجراء التي تعض إخوانها بقوه وتعض بقوه على كل ما يزعجها إن كنت لا تريد كلبا شرسا فوق العادة قد يحتاج إلى شخص ذو خبره لنزع هذه العدوانية الزائدة.



- عليك الانتباه من الجراء التي تكون نشيطه بشكل غير عادي ولا يبدو عليها التعب أبدا, فهذه الجراء غالبا ما تكون صعبه في التدريب.

- إن كان الجرو يخاف منك كثيرا ويأخذ موقفا دفاعيا عند الاقتراب منك ويصدر اصواتا ويحاول الهروب فلا تجعله خيارك الأول, لأنه قد يبقى على هذا الحال مع أي غريب في المستقبل.

- عليك التركيز على الكلب الذي يحمل اغلب الصفات السابقة ولا يخاف منك, وإذا تبعك الجرو عند خروجك من المكان فان اختيارك يجب أن يكون قد تم !



الاختبار الأخير :

كما ذكرت حاول أن تجعل نفسك في اصغر صوره عند الاقتراب من الجراء وإذا أمكنك أن تنام على الأرض فلا تترد بفعل ذلك, ولكن لا تمسك الجراء أو تحاصرها غصبا عنهم.

اتركهم ليأتون إليك, ثم ااخذ الكلب الذي جاء إليك إلى غرفه أخرى أو بعيدا عن الباقي وأجلسه بجنبك, فان اعتلى حضنك و رأيت ذيله يتحرك وهو يشمك أو يلعقك فأنت قد اقتربت من الاختيار الصحيح, ومن ثم احضنه برقه بين يديك وهو نائم على ظهره وحك بطنه ورقبته بلطف, فإذا سمح لك (ببعض التحفظ) بذلك دون أن يهلع أو يصدر العديد من الأصوات فان اختيارك قد تم.





وهذه الفقره للذين يشكون بصحيه وجود الكلب في المنزل واثبات على فوائد وجود الحيوانات في
حياه الانسان :



فان بعد عودتك من العمل وبعد يوم متعب لن تجد أفضل من حيوان أليف لتلعب معه وتنسى همومك, وقد أثبتت الدراسات طوال أل 25 سنه ألماضيه بان وجود حيوان أليف في المنزل يؤدي لاكتساب بضع فوائد صحية مثل خفض ضغط الدم والضغط والقلق, ويساعد وجودهم على رفع مستوى المناعة لدى سكان المنزل.



محاربه الحساسية :



المنطق والتفكير القديم كان ينص على إن كان في بيتك حيوان أليف فهذا يعني زيادة نسبه أصابه أطفالك بالحساسية والربو, وإذا كنت تنحدر من عائله لها تاريخ طبي في الحساسية يجب عليك تجنب وجود أي حيوان أليف في بينك. ولكن الدراسات العلمية الحديثة أثبتت إن العيش مع حيوان أليف في البيت (لا يهم إن كان كلب أو قطه أو حتى مزرعة من الحيوانات) يقلل من نسبه أصابه الأطفال بهذه الأمراض كما قال "جيمس غرين" في موقع ويب أم دي

ففي دراسته حلل الدكتور جيمس دم الأطفال عند ولادتهم مباشره وبعد سنه من حياتهم أثبتت هذه التجربة إن الأطفال الذين تربو في بيوت تحوي على حيوانات أليفه كانت نسبه تعرضهم للحساسية تعادل 11% مقابل 33% للعكس.

كما أنهم كانوا اقل عرضه للاصابه بالاكزيما وكما أظهرت التحاليل الكيميائية ارتفاع نسب المواد الكيميائية المسئولة عن جهاز المناعة لديهم مما يعني جهاز مناعة أقوى.



الكلاب وكبار السن :


أثبتت الدراسات أن مرضى الزهايمر كانوا اقل تعرض للاصابه بنوبات القلق والتوتر عند وجود حيوان أليف في المنزل. كما قال الدكتور "لاينت هارت" البروفيسور المساعد في جامعه كاليفورنيا. كما إن المعنيين بالعناية بهم يكونون اقل توترا وأكثر احتمالا للأعباء.


كما أن المشي مع كلب والاعتناء به عموما يمثل تمارين رياضيه مهمة يحتاج إليها كبار السن ويوفر لهم صديق دائم مخلص وحساس.




الرضا النفسي والراحة الداخلية والعقلية :


أثبتت الدراسات التي أجريت على مرضى الايدز أيضا بان وجود كلب أو حيوان أليف في حياة المرضى يخفض كثيرا من نسبه الاكتئاب وفقدان الرغبة في الحياة التي تصيب المرضى.

وفي دراسة أجريت على سماسرة البورصة ثبت إن اقتناء حيوان أليف يسهم بشكل كبير في حفظ نسبه ارتفاع ضغط الدم لديهم في المواقف ألحرجه التي يمر بها زملائهم من غير المربين.

كما إن اللعب والمرح مع الكلاب أو الحيوانات الاليفه يرفع نسبه أل سيرونوتين و الدوبامين, الناقلات العصبية ألمعروفه بخصائصها ألمهدئه والمبهجة.


الصحة القلبية :

المرضى الذين مروا بازمه قلبيه ولديهم حيوان أليف في البيت يستطيعون أن يعيشون لفترات أطول بعدها. كما أثبتت العديد من الدراسات, وأيضا أثبتت هذه الدراسات والبحوث بان الرجال الذين يملكون حيوانات أليفه اقل عرضه للاصابه بأمراض القلب, وأيضا نسب أل ترايغليسيريد والكولسترول تكون منخفظه أكثر لديهم.







شكرا على مروركم ووقتكم الكريم واتمنى ان الموضوع قد اعجبكم وبالتوفيق للجميع
الـمـشـرف الـعــام
الـمـشـرف الـعــام
<b>الإنتساب</b> الإنتساب : 10/03/2010
<b>العمر</b> العمر : 26
<b>المساهمات</b> المساهمات : 1658
<b>نقاط التميز</b> نقاط التميز : 7048
<b>تقييم المستوى</b> تقييم المستوى : 50
<b>المديـنة</b> المديـنة : تيارت
.


مـرات التـتـويج : 3 مـرة
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةعنوان المشاركة: رد: دليلك الشامل الى عالم الكلابمرسل: الجمعة 03 ديسمبر 2010, 12:02 pm















هدفنا الاسمى هو رفع مستوى وتنمية هواية تربية الحمام و الطيور والحيوانات في الوطن العربي، نساعد المربين من هواة ومهتمين بأمور تربيتها رعايتها وكيفية التعامل معها ، نعطي لهم
فرصة الاستفادة والإفادة بكل شيء جديد .. الى جانب هذا يضع موقعنا سوقا الكتروني لعرض سلعكم بالمجان وهو رهن اشارة الجميع .. متمنين لكم طيب الاقامة لدينا ، ويدا بيد نرتقي للافضل

الـمـشـرف الـعــام
الـمـشـرف الـعــام
<b>الإنتساب</b> الإنتساب : 10/03/2010
<b>العمر</b> العمر : 26
<b>المساهمات</b> المساهمات : 1658
<b>نقاط التميز</b> نقاط التميز : 7048
<b>تقييم المستوى</b> تقييم المستوى : 50
<b>المديـنة</b> المديـنة : تيارت
.


مـرات التـتـويج : 3 مـرة
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةعنوان المشاركة: رد: دليلك الشامل الى عالم الكلابمرسل: الجمعة 03 ديسمبر 2010, 12:03 pm















هدفنا الاسمى هو رفع مستوى وتنمية هواية تربية الحمام و الطيور والحيوانات في الوطن العربي، نساعد المربين من هواة ومهتمين بأمور تربيتها رعايتها وكيفية التعامل معها ، نعطي لهم
فرصة الاستفادة والإفادة بكل شيء جديد .. الى جانب هذا يضع موقعنا سوقا الكتروني لعرض سلعكم بالمجان وهو رهن اشارة الجميع .. متمنين لكم طيب الاقامة لدينا ، ويدا بيد نرتقي للافضل

صفحة 1 من اصل 1
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حمام المغرب العربي :: منتديات الحيوانات :: منتدى الكلاب-


حذف الكوكيز
Loading...

Powered by Sam Hameed and ahlamontada CMPS
Copyright ©2009 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لحمام المغرب العربي

pixels لمشاهدة أفضل يرجى استخدام دقة شاشة 1024* 768
For best browsing ever, use Firefox.
Copyright © 2011 - 2012 MдệSTяO. All rights reserved
Hmammaroc.Com
© phpBB | انشاء منتدى | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك الخاصة